نبذة عن الكلية

نبذة عن الكلية

أنشئت كلية الطب في جامعة اليرموك بناءً على قرار مجلس التعليم العالي المتخذ في جلسته السابعة المنعقدة بتاريخ 7 آذار 2013، فقد ظلت فكرة افتتاح كلية الطب تراود إدارة الجامعة منذ عشرات السنين وتم قبول الدفعة الأولى من الطلبة وعددهم (251) طالبا وطالبة في بداية العام الجامعي 2013/2014. أبرمت الكلية عددا من الاتفاقيات الأكاديمية مع جامعات محلية وعالمية مرموقة تهدف إلى الاستفادة من خبراتها وتبادل زيارات أعضاء هيئة التدريس و الطلبة وإجراء البحوث العلمية المشتركة وتقديم منح جامعية، كما تم التعاقد مع كبار أساتذة الطب في الأردن لتبدأ الكلية بداية قوية وعلى أسس صحيحة مطبقة أحدث ما وصل إليه العلم في مجال الطب، وتم التخطيط أيضا لاستقطاب أعضاء هيئة تدريس على درجة عالية من الكفاءة والخبرة الأكاديمية لتقديم خدمة تعليمية وطنية على أعلى مستوى، كما باشرت الكلية بإيفاد عدد من المبتعثين المتميزين إلى جامعات عالمية مرموقة للحصول على درجة الدكتوراه/ الاختصاص العالي في كافة التخصصات، وتم المباشرة لإنشاء مبان للكلية وتجهيزاتها على أحدث مستوى من المواصفات والتي تشمل أيضا إنشاء مستشفى وذلك في إطار التعاون والتكامل في خدمة لمجتمع والقطاع الصحي المميز في المملكة بحيث يكون إنشاء المبنى والمستشفى في حرم الجامعة.

الرؤية

لتكون كلية الطب في جامعة اليرموك إحدى الكليات الرائدة في مجال الطب محليا وعالميا. وخيارأول لأوائل الطلبة والأكاديميين المحليين والدوليين.

الرسالة

تسعى كلية الطب في جامعة اليرموك لتكون صرحا أكاديمياً يساهم في تطويرالعلوم الصحية ، متميزاً بنوعية خريجيه وجودة أبحاثه.كما وتسعى كلية الطب الى تخريج أطباء مؤهلين للدخول للسوق المحلي والاقليمي والعالمي وقادرين على الانخراط في البحث العلمي وعلى القبول في برامج الاقامة والدراسات العليا محليا و اقليميا و عالميا للنهوض بمستوى مهنة الطب في الأردن ودول الإقليم.

الأهداف

تهدف كلية الطب في جامعة اليرموك إلى تخريج أطباء يتمتعون بالكفاءة والمعرفة والتدريب العملي لديهم القدرة على ممارسة المهنة بفاعلية عالية مع قدرة عالية على تطبيق المعرفة والمهارات المكتسبة من خلال إيجاد الحلول الفعالة للاحتياجات الصحية التي يواجهها المجتمع المحلي ومجتمعات المنطقة. كما وتهدف الكلية الى تاهيل الطلبة للانخراط في برامج الدراسات العليا قي العلوم الطبية الاساسية والسريرية.

القيم

  • ترسيخ مبادىء المسؤولية المهنية لدى طلبة الطب والعاملين فيها.
  • تقديم الرعاية الطبية الآمنة بأفضل الممارسات.
  • العمل في إطار أخلاقيات المهنة.